أقلام حرّة

الطاقة المسروقة في المنام

 

أحمد محمود

(ما الذي يسرق طاقتك وأنت نائم)؟
عند قيامك من النوم في الصباح تجد نفسك متعبا كثيرا مع أن من المفترض أن تستيقظ نشيطا خاصة بعد نوما هادئ طويلا ..
واحد من الأسباب المهمة التي تسرق طاقتك وجهدك وأنت نائم أن تنام على فكرة سلبية جدا مثل أي توترات أو هموم او احباطات أو أي فكرة محيرة مقلقة جدا لك الى غير ذلك من الامور ..
عقلك الباطن يلتقط الفكرة الأخيرة قبل نومك ويستمر فى العمل عليها طوال الليل .. و قد يتجسد ذلك أحيانا فى أحلاما غير مريحة أبدا أو تقطع فى النوم وفى الصباح تجد نفسك متعبا وهذا ناتج عن تلك الفكرة السلبية التي امتصت طاقتك وجهدك حتى وانت نائم …
تذكر جيدا أن عقلك الباطن يشتغل على اخر فكرة قبل نومك بدقائق وبالتالي مهما كانت المشاكل اليومية فى الحياة ينبغي أن لا تفكر بها أبدا خاصة قبل النوم …
يقول علماء النفس :
أخر 45 دقيقة قبل أن تنام هي اهم الدقائق في حياتك
لأن العقل الباطن يشتغل بما كان الإنسان قد شغل نفسه به في آخر 45 دقيقة قبل أن ينام. لذلك جعل دآئماً لآخر 45 دقيقة قبل النوم:
لحظات تفاؤل وأمل ..
لحظات ذكر ودعاء…
لحظات حلم حقيقي تريد تحقيقه
إجعلوها لحظات إيجابية.. وستشعرون بالإيجابية إن شاء
الله ……
ناموا على أفضل العزائم لا على أفشل الهزائم 🌺…….
منقولة من صفحة الأستاذ السيد محمد الحسن القادري الحسني نفعنا الله به فى الدارين آمين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق