شؤون عربية

الأفلام السعودية تشارك في مهرجان برلين السينمائي الدولي الـ74

 

 

 

كتب/ ساجدة خليل 

 

تشارك هيئة الأفلام في مهرجان برلين السينمائي الدولي”برلينالي” بدورته الـ74، المقرر عقدها خلال المدة من 25 – 15 فبراير الجاري؛ بهدف التعريف بجهود المملكة في دعم صناعة الأفلام، وتطوير الإنتاج السينمائي، وتنمية المواهب المحلية عبر تشجيعهم للمشاركة في المهرجانات العالمية، وذلك في إطار سعي المملكة لأن تكون وجهة عالمية لصناعة الأفلام.

 

وتأتي المشاركة بجناح سعودي بالشراكة مع فيلم العلا، والصندوق الثقافي، ونيوم، ومبادرة “استثمر في السعودية”، ومهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي، ومركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء).

 

وأكد الرئيس التنفيذي لهيئة الأفلام عبد الله آل عِياف، أن المشاركة في مهرجان برلين السينمائي الدولي تعكس التزام الهيئة بدعم صناعة السينما وتشجيع المنتجين للتعرف على مقومات مواقع التصوير الملهمة في السعودية. وأضاف: “تتجاوز مشاركتنا تسويق الإنتاج السينمائي في المملكة، إذ تهدف إلى تقديم المواهب المحلية على الساحة العالمية، بالإضافة إلى خلق فرص للتبادل المعرفي والثقافي، وتقديم الجهود البارزة التي تشهدها الصناعة السينمائية في المملكة، ورواية قصصنا المحلية بالشكل الذي يليق بها”.

 

وتعقد الهيئة ضمن مشاركتها جلسة نقاش بعنوان “برامج التمويل ومواقع المملكة”، يوم الأحد 18 فبراير، التي تسلط الضوء على كل من برامج التمويل ومواقع التصوير ذات الطبيعة الفريدة والتنوع الملهم.

 

كما تستعرض الجلسة الممكنات اللوجستية المتوفرة لدعم صناع الأفلام، والحوافز التمويلية التي يمكن الحصول عليها، حيث يعد مهرجان برلين السينمائي الدولي أحد أكثر المهرجانات السينمائية أهمية في العالم وأكثرها حضوراً، إذ تأسس عام 1951م في مدينة برلين بألمانيا.

 

وتأتي مشاركة هيئة الأفلام في سياق مشاركتها في المحافل السينمائية الدولية، مثل مهرجان كان السينمائي الدولي، ومهرجان تورنتو السينمائي الدولي، ومهرجان البندقية السينمائي، بهدف تطوير قطاع الأفلام وبيئة الإنتاج في المملكة، إلى جانب تحفيز وتمكين صناع الأفلام السعوديين، وتبادل الخبرات والتجارب؛ بما يقود إلى تطوير البيئة الداعمة لصناعة الأفلام.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق