أخبارمتاعب الناس

رئيس الوزراء يتابع مع وزير النقل عدداً من مشروعات الوزارة لتيسير حياة المواطنين وتهيئة البنية الأساسية

 

كتب : ساجدة خليل

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعاً اليوم، مع الفريق كامل الوزير، وزير النقل، لاستعراض الموقف التنفيذي لعدد من مشروعات الوزارة.

وأكد رئيس الوزراء أن مشروعات وزارة النقل تحظى باهتمام بالغ ومتابعة دائمة، من الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، خاصة فيما يتعلق بتنفيذ محاور النيل، وتطوير ميناء دمياط، وتطوير السكك الحديدية، بما فيها مشروعات القطار السريع والمونوريل، لافتاً إلى أن ذلك الاهتمام يأتي في ضوء ايمان القيادة السياسية بأهمية تلك المشروعات في تيسير حياة المواطنين، وانتقال البشر والبضائع، وتهيئة البنية الأساسية الداعمة للاستثمار.

من جانبه أكد وزير النقل أن سير العمل في المحاور المرورية على النيل يتم بكفاءة عالية، ووفق الجداول الزمنية المقررة.

وأشار الوزير إلى أنه فيما يتعلق بالموقف الحالي لمشروعات محاور النيل على مستوى الجمهورية، ففيما يخص محاور الصعيد، فمن المخطط أن يتم تنفيذ 5 محاور في نطاق الصعيد اعتبارا من العام المالي المقبل ، وذلك بين (دهشور / الواسطى – الفشن / بنى مزار – المنيا / ملوى – الأقصر / إسنا – إدفو / كلابشة )؛ ليصل إجمالي محاور النيل إلى 72 محورا حتى عام 2030.

وفيما يتعلق بمحاور النيل في الدلتا، أوضح الوزير أنه قبل 2014 تم تنفيذ 24 كوبري، ثم بدأ التخطيط في عام 2014 لإنشاء 12 محورا جديدا على النيل في الدلتا؛ حيث تم الانتهاء منذ عام 2014 وحتى الآن من تنفيذ 5 محاور وهي: طلخا، وبنها، والخطاطبة، وتحيا مصر، وحلوان، لافتا إلى أنه جار حالياً تنفيذ 5 محاور وهي تلا، وأبو غالب، وسمنود، وشبراخيت، والقطا مشيرا في الوقت نفسه إلى أن هناك عدة محاور مستقبلية لربط التجمعات العمرانية ومراكز المحافظات في منطقة الدلتا.

كما تناول الفريق كامل الوزير سير العمل في إقامة محطة حاويات “تحيا مصر 1” بميناء دمياط، مشيرأً إلى أنه يتم حالياً تنفيذ أعمال البنية التحتية للمحطة بمعرفة هيئة ميناء دمياط، ومن المخطط الانتهاء منها بنهاية عام 2022، ليتم تسليم أرض المشروع للتحالف الذي سيتولى إدارة وشتغيل المحطة، للبدء في تنفيذ البنية الفوقية وتوريد وتركيب المعدات وفقاً لجدول زمني .

وأضاف الوزير أن محطة “تحيا مصر 1” ستقام على مساحة إجمالية 1970 م2، تتضمن 1670 م2 أرصفة تشغيل، و 300 م2 رصيف خدمات، وتكون سعة المحطة 3.5 مليون حاوية، لافتاً إلى أنه فيما يتعلق بالموقف التنفيذي للبنية التحتية، يتم حالياً استكمال أعمال الحفر الجاف للأجزاء الخاصة بالرصيفين الشمالي والجنوبي، كما تم صب عدد (69) من الحوائط اللوحية الخاصة بالرصيف الجنوبي، وصب عدد (24) من الحوائط اللوحية الخاصة بالرصيفين الشمالي والجنوبي، مع وصول الكراكة “جايا” إلى ميناء دمياط للقيام بأعمال التكريك.

وأشار وزير النقل إلى أن الاتفاق المبرم مع التحالف الذي سيتولى إدارة محطة “تحيا مصر 1″، يتضمن أيضاً تشغيل محطة الحاويات الثانية بميناء دمياط وفقاً لأحدث نظم تكنولوجيا المعلومات في مجال إدارة محطات الحاويات، كما تم الاتفاق على آلية محددة للتدريب، ونقل الخبرات وبناء القدرات والمهارات، لتأهيل الكوادر المصرية للاستفادة بها في مجالات الإدارة والتشغيل والصيانة والتسويق، وأضاف أنه يتم دراسة إنشاء مصنع لإنتاج الحاويات نظراً لزيادة أعدادها وحجم تداولها خلال المرحلة القادمة، ضمن نطاق مشروع المحطة، بالشراكة مع القطاع الخاص، ومصانع لإنتاج الحديد والدرفلة.

وأضاف الوزير أنه يتم العمل على دخول الموانئ المصرية منظومة الموانئ الذكية، ووضع مخطط كامل لتحديثها وتطويرها، بما يحقق الاستفادة القصوي والعائد الأمثل، لافتاً إلى أنه تم إنشاء بوابة الكترونية للميناء للربط مع العملاء وتفعيل تداول النماذج العالمية لحركة السفن والبضائع طبقاً لتعليمات المنظمة الدولية IMO والتنسيق لتطبيق النافذة الواحدة مع وزارة المالية، كما تم ميكنة عمل جميع موازين البضائع وربطها آلياً لقياس الحمولات طبقاً للمعايير الدولية.

كما تطرق الفريق كامل الوزير، وزير النقل، خلال الاجتماع إلى الاجـراءات الخاصة بتنفيذ محطة “تحيا مصر 2″ بميناء دمياط، مشيراً إلى أنه يتم إنهاء إجـــراءات التعاقد مع مكتب إستشارى عالمى لإعداد دراسة الجدوى الإقتصادية للمحطة متعددة الأغراض ” تحيا مصر 2″ لتقدير حجم الطلب لأنواع البضائع المختلفة، كما سيتم تحديد أطوال الأرصفة ومساحة الساحات الخلفية الخاصة بكل نوع بضاعة وفقاً لتقديرات حجم الطلب ونتائج الدراسة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق