أسرار وحكاياتالمميزة

حكاية صورة اسكندرانية طيرت برج العقل

 

 

الأثنين دول أغلب الاسكندرانية عارفين قصتهم
الصورة الأولى : ده واحد في اسكندرية ابنه كان اخر سنة ليه في هندسة و كان رايح مع ابنه عشان يجييوا النتيجة، راح ابنه طلع من الكلية فرحان بيجري على أبوه بيقوله أنا نجحت و هو بيعدي الشارع راحت عربيه خبطاه مات !..
من يومها أبوه واقف طول الوقت رايح جاي امام الكلية .. مبيعملش حاجة غير إنه يسقف و بس .. كذا سنة على الحال ده مبيتغيرش !!

الصورة التانية : ده واحد مراته ماتت في البحر غرقانة في الشاطبي في الاسكندرية قدامه معرفش ينقذها و لا يعملها حاجة و ماتت …
الراجل ده صيف شتا خريف ربيع واقف ف البحر ايده ورا ضهره واقف باصص للبحر … مبينطقش .. مبيعملش أي حاجة !! واقف و بس ؟ كذا سنة علي الحال ده و مفيش حاجة اتغيرت ..

في الصورتين قمه الاسي و الحب والوفاء💔

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق