سياسة

ترامب بداية ونهاية

 

 

“الدقة.. الدقة.. الدقة”

كلمات كررها منذ قليل سكرتير شئون ولاية جورجيا طالبا من وكالات الإعلام التريث لأن الدقة في النتائج اهم من السرعة او التسرع.

رغم ذلك للأسف، عدة قنوات عربية، ومنها الجزيرة، مازالت تتبع تسرع وكالة أنباء اسوشيتدبرس باحتساب ولاية أريزونا بأصواتها الاتحادية ال ١١ لصالح بايدن، مع أن العد لم ينته، وكما تضع على شاشتها هنا فإن 91% فقط تم فرزه.. وهذا تكهن بالفوز وليس نتيجة..
مما يعني ان نقاط بايدن “المؤكدة” فرزا حتى الآن هي 253 فقط وليست 264 وفقا للجزيرة استنادا منها لوكالة AP.

ملحوظة جانبية، مجهود تغطية فريق الجزيرة رائع وهو الافضل عربيا، ولا ينقصه إلا نقطتا ملح:
التحقق والدقة بعدم استخدام تكهنات وكالة أنباء دون نسبة ذلك لها طالما أنها تكهنات غير دقيقة، والأفضل أن تفعل مثل CNN بالانتظار للتحقق.
وثانيا، تقليل عدد المتحدثين بالإنجليزية مع ترجمة، خصوصا في الشاشة هنا: أربعة كلهم بالإنجليزية وترجمة بصوت واحد، لا يمكن لأحد تحمله خصوصا أن الضيوف معلقون فقط وليسوا صانعي احداث، ويجب دمجهم بأغلبية تتحدث العربية، وتقليل الانجليزية، وما أكثرهم بواشنطن.

مطلوب مزيد من التركيز على ارقام الولايات الاربعة المتبقية بوجود المراسلين بأماكن الفرز بها، والتقليل من المعلقين الذين يكررون ما نعرفه لترجمة صعب متابعتها.

وتحية خاصة، لمراسلين بالجزيرة في التغطية: وجد وقفي(حملة ترمب) ومحمد معوض (حملة بايدن)👍
بالتوفيق للجميع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق