العالم اليوم

محمد صلاح يكتب ▪︎«الرئيس» و«العصار» وهى دى مصر

 

 

▪︎«الرئيس» و«العصار» وهى دى مصر

هى دى مصر يا …..لا يعنينى الاسم هنا أن يكون «عبلة» الجاسوسة المصرية فى فيلم «الصعود إلى الهاوية» او اى خائن لوطنه أدار ظهره لما يحدث فيها من بناء جديد ويحاول أن يكسرها بشيء حتى لو كان تويتة صغيرة على موقع تواصل!! بناء جديد يشهد به القاصى والدانى ليس تنمية فقط، بل بإرساء مبادئ جديدة تناسيناها فى ظل نظام استبدادى جثم على صدر مصر طوال ٤٠ عاماً، أفقد معظم الجيل الصاعد معانى حب الوطن والانتماء، ما فعله الرئيس السيسى خلال السنوات الماضية من أفعال على الأرض أسس بها مفاهيم جديدة للمبادئ والقيم والوفاء وحب الوطن سيذكرها التاريخ، سيذكر التاريخ وفاءه لكل قيادات مصر السابقة، من محمد نجيب إلى السادات، وحتى مبارك عقب وفاته بصفته قائدا عسكريا، سيذكر التاريخ إطلاقه لأسماء شهداء الحرب على الإرهاب على كل المشاريع والشوارع، وحتى شهداء الجيش الأبيض لم ينسهم ورفضه إطلاق أى مشروع باسمه، سيذكر التاريخ إرساءه لأعظم معانى والوفاء حتى للأحياء، وتقليد رتبة الفريق الفخرى للواء محمد العصار وزير الإنتاج الحربى هذا العالم المناضل خريج الفنية العسكرية الفذ، بل وإطلاق اسمه على أحد محاور شرق القاهرة، وذلك قبل وفاته بأيام، سيذكر التاريخ أنه استجاب للطفل الصغير «مُهند»، أحد  ذوى الاحتياجات الخاصة، عندما طالب بأن يتم تدريس مادة «احترام الآخر» فى المدارس والجامعات، أثناء احتفالية «قادرون» وإقرارها فى المدارس، سيذكر التاريخ إعادته لمفهوم حب الوطن للأجيال القادمة من خلال إشراكهم واختيارهم للمناصب القيادية، وجلوسه لمناقشة أحوال مصر معهم فى مؤتمرات الشباب، سيذكر التاريخ أن مصر الجديدة بدأت بالبناء والوفاء معاً، لنقول لكل من يكره هذا الوطن، هى دى مصر يا ……..!؟

▪ «النائب العام» وحكاية ابن مين فى مصر!

«مصر بتتغير»، من لا يرى ذلك لابد أن يذهب للكشف عن ضميره، أو سلامةعقله، لقد انتهى عهد «انت مش عارف انا مين»، كما انتهى عهد «ابن مين فى مصر». الكل اصبح امام القانون سواء، لقد كنت محرراً قضائياً بمكتب النائب العام، ومحرراً أمنياً، ثم محرراً عسكرياً، ولم أر فى سنوات عملى الـ٢٥ الماضية هذا الأداء المبهر للنيابة العامة المصرية.

إن المستشار الجليل حمادة الصاوى النائب العام أرسى مفهوم «محامى الشعب» كما يجب أن يكون فى كل أداء النيابة العامة، الطمأنينة دخلت كل بيت بتدخل النائب العام فى كافة قضايا الرأى العام التى تؤثر فى المجتمع، أصبح الردع فى جرائم المجتمع من تحرش، أو قتل، أو انفلات أخلاقى سريعاً، بيانات النائب العام تخللتها النصائح للمجتمع والأسرة، الاطمئنان هو أول سطور إرساء العدالة الناجزة، مصر الجديدة أصبحت لا تعرف عبارة «ابن مين فى مصر».

▪ محافظ القاهرة ومحافظ كفر الشيخ..شكراً

هناك محافظون لا ينامون، وهناك محافظون يتمتعون بالشو الإعلامى والجلوس فى التكييف، العمل الميدانى له رجاله. أشكر فى هذا المقام اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة على العمل الدؤوب طوال ٢٤ ساعة فى الشارع لمتابعة تنفيذ المشروعات، كان فى مساكن الغلابة بالأسمرات يطمئن على كل صغيرة وكبيرة، استعدادا للافتتاح، شكراً لمن يفتح مكتبه للجميع، كما أوجه الشكر إلى اللواء جمال نور الدين محافظ كفر الشيخ على زيارته للمنطقة الصناعية بمطوبس، ووعده بحل مشاكلهم، وأيضاً استجابته لما كتبته بإزالة عشش وورش سور عيادات التأمين الصحى بمركز فوة.. شكراً جزيلاً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق