المميزةحوادث وقضايافن وفنانين

الراقصة شمس.. على سكة المحاكم رايح جاى

الراقصة شمس بدأت تعرف تاريخ المحاكم بتلقى قسم شرطة أول مدينة نصر بلاغا من مدير دار الهيئة المصرية لقرى الأطفال يتهم فيها “آلاء محمد عبد الرازق” الشهيرة بالراقصة “شمس” باختطاف طفلة تبلغ من العمر عامين من دار الأيتام بدعوى أن تكفلها وتتنزه بها ورفضت إعادتها مرة أخرى للدار بعد انتهاء المدة لتأمر النيابة بسرعة ضبطها وإحضارها وبعدها أمرت النيابة بإحالتها للجنايات بتهمة خطف طفلة بعدما رفضت إعادتها للدار.

وعاقبت الدائرة التاسعة بمحكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمحكمة شمال القاهرة الابتدائية بالعباسية، برئاسة المستشار حسن حسانين، الراقصة شمس غيابيا بالسجن 10 سنوات على خلفية اتهامها بخطف طفلة من دار أيتام بمدينة نصر.

وكانت المحطة الثانية فى تاريخ الراقصة شمس مع المحاكم بعد أن اتهمت المطرب سعد الصغير بمحاولة التهجم عليها ومحاولة دخول شقتها عنوة، وباستجواب الشرطة للمطرب سعد الصغير أكد أن الراقصة شمس زوجته وتمنعه من دخول الشقة بصفته زوجها فتم اقتياد شمس وسعد الصغير إلى قسم شرطة الهرم وتحرر محضر بالواقعة وتم إحالتهما للنيابة.

وقالت الراقصة شمس أمام نيابة الهرم إن سعد الصغير ليس زوجها وانفصلت عنه منذ 3 سنوات، ويلح عليها للعودة إليه وهى ترفض، وكثيرا ما يضايقها.

وعادت مرة أخرى قضية الراقصة شمس مع طفلة دار الأيتام تطفو إلى السطح، بعد أن تقدم محامى الراقصة لإعادة إجراء المحاكمة قبل القبض عليها، بينما قال محامى الهيئة المصرية لقرى الأطفال sos، إنه فور انعقاد أولى جلسات إعادة محاكمة آلاء محمد على الشهيرة بالراقصة “شمس”، سيوجه لها تهمة القتل العمد للطفلة غادة عادل التى استلمتها من القرية بغرض الاستضافة لمدة 48 ساعة ثم رفضت تسليمها لإدارة القرية مرة أخرى، وتم وضع اسم الراقصة شمس ضمن قوائم الممنوعين من السفر.

وفى المحطة الثالثة نشرت الراقصة شمس فيديو على فيس بوك تتهم فيه المطرب سعد الصغير بتصويرها عارية وتهديدها بالقتل، وتستغيث بالمسئولين، للتدخل وإنهاء أزمتها مع المطرب الشعبى، الفنان سعد الصغير.

وفى المحطة الرابعة تقدم المطرب الشعبى سعد الصغير ببلاغ إلى قسم أول شبرا الخيمة يحمل رقم 2755 إدارى لسنة 2016، اتهم فيه مطلقته الراقصة “شمس” ووالدتها بتحريض 3 أشخاص مجهولين لاستيقافه فى منطقة شبرا الخيمة وإجباره على توقيع أوراق على بياض تحت تهديد الأسلحة النارية وطالبوه بدفع 2 مليون جنيه، مقابل إعادة تلك الأوراق له مرة أخرى، واستدعت النيابة الراقصة شمس ووالدتها للتحقيق وتم حفظ التحقيق فى القضية.

والمحطة الخامسة كانت أمام محكمة جنايات الإسكندرية، التى قضت فى 8 أغسطس 2017، بالإعدام شنقا للراقصة، والسجن المؤبد لأم وشقيقة الراقصة واثنين آخرين، لاشتراكهم جميعا فى قتل المجنى عليها “ولاء. م. ص” التى كانت تعمل خادمة فى شقة الراقصة، ومثلوا بجثتها وأحرقوها.

قبلت محكمة النقض الطعون المقدمة من الراقصة الشهيرة بـ “شمس” و4 آخرين على أحكام الإعدام والمؤبد الصادرة بحقهم، لاتهامهم بقتل خادمة  بالإسكندرية، وخففت المحكمة الأحكام الصادرة بحق المتهمين، واستبدلت حكم الإعدام للراقصة “أميمة.م” بالسجن 15 سنة، وحكم المؤبد لشقيقة ووالدة المتهمة الأولى، واثنين آخرين، بالسجن 5 سنوات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

كتابة تعليق

إغلاق